اضف الى المفضلة
التعليمات مواقع صديقة مواقع مفيدة
  

سجل الزوار

اسم المستخدم :
كلمة المرور :
عدد الزيارات
6026541602654160265416026541602654160265416026541
عدد الزوار
 3893698389369838936983893698389369838936983893698

مرشد :: نرشدك لاختيار مهنتك و بناء مستقبل ناجح - التخصصات المهنية - 
الرئيسية >> تصانيف التخصصات المهنية >> الواقعية >> طيار مدني

ملاحظة : توصيف المهن في هذا الموقع مترجمة بتصرف من موقع وزارة العمل في الولايات المتحدة الامريكية

التخصص المهني : طيار مدني
تصنيف التخصص المهني : الواقعية
طبيعة العمل :

الطيارون هم المهنين المدربين تدريبا\" عاليا\"على الطائرات لنقل الركاب والبضائع. وقبل المغادرة يقوم الطيار بوضع خطة للرحلة بعناية والتأكد من دقة المحركات, الضوابط, المكابح, وغيرها من النظم للتأكد من أنها تعمل بالشكل الصحيح. يتصل الطيارون عادة بالمرحلين الجويين لتسجيل المعلومات الخاصة بالتنبؤات الجوية والتعرف على أحوال الطقس والطريق الذي يجب إتباعه وبناءاً على هذه المعلومات يتم إختيار الطريق والإرتفاع والسرعة التي توفر أماناً وتكون أكثر اقتصاداً وأسلس رحلة, والإجراءات التي تحكم تشغيل الطائرة عندما يكون هناك إنعدام للرؤية. يجب متابعة مراقبة الحركة الجوية للطيران حتى يمكن تنسيقها مع الطائرات الأخرى وحركة المرور.

عملية الإقلاع والهبوط هي أصعب أجزاء الرحلة وتحتاج إلى تنسيق وثيق بين قائد الطائرة ومساعده حيث يقوم أحدهم بالتركيز على المدرج في حين يقوم الأخر بمراقبة شاشة المسح لحساب السرعة اللازمة, ويأخذ في اعتباره عدة عوامل مثل إرتفاع المطار, درجة الحرارة الخارجية,وزن الطائرة, سرعة اتجاه الرياح. وفي حالة استعداد الطائرة للهبوط يقوم الطيار الذي لايقوم بعميلة الإقلاع بإعلام الطيارالأخر الذي يقوم بالإقلاع بسحب دريكسيون الطائرة لرفع مقدمة الطائرة للأعلى. يعتبر سير الرحلة روتيني نسبياً إلا في الحالات الطارئة وأحوال الطقس السيئة, وبمساعدة الطيار الآلي وأجهزة الكمبيوتر الألية يتم توجيه الطائرة على طول المسار المخطط وأن يتم رصدها من قبل مراقبة الحركة الجوية على طول الطريق. وبغض النظر عن نوع الطائرات جميع أجهزة الإنذار مصممة لمساعدة إكتشاف التحولات المفاجئة في ظروف الرياح التي يمكن أن تسبب حوادث

ظروف العمل :

معظم الطيارين يقضون قدراً كبيراً من الوقت خارج المنزل ولأن معظم الرحلات الجوية التي يتم تعيينها بين عشية وضحاها فقط يقضون أيام وليالي خارج بلادهم وتقدم لهم شركات الطيران الإقامة في الفنادق, التنقل بين الفندق والمطار, بدل نفقة على الجبات الغذائية. الكثير من طيران الخطوط الجوية لاسيما الطرق الدولية قد تواجه تأخيراً لذلك الإرهاق الناجم عن العديد من ساعات الطيران من خلال مناطق زمنية مختلفة بالإضافة إلى السفر في ظروف غير مأمونة للطيران.

التأهيل الاكاديمي :

بعض شركات الطيران الصغيرة تعيين خريجي الثانوية العامة, حيث يتم إلحاقهم لأكاديمية الطيران أو السفر للخارج على حسلبهم الخاص, ودخول تلك الأكاديمية كافي ويقيي من كمية الخبرات المطلوبة وتكون مدتها 6 أشهر ما بين فصول دراسية وتدريب عملي رسمي تحت إشراف كبار المدربين والأساتذة .ومن ثم الحصول على رخصة الطيران التي تؤهل للعمل.مع التزايد المستمر في عددالمتقدمين يطلب بعض أرباب العمل أن يكون المتقدمين من خريجي الجامعات ويشترط أن تكون درجة هندسية. 


عدد الزيارات : 10971
اسم المشترك :
البريد الالكتروني :